أسرار الإعجاز العلمي

موقع مخصص لأبحاث ومقالات عبد الدائم الكحيل

  • تكبير حجم الخط
  • حجم الخط الإفتراضي
  • تصغير حجم الخط

صور تسبح الله .. التصميم الرائع لعين الذبابة

هذا المخلوق الصغير التافه.. كان يأنف العرب من ذكره إلا أن القرآن ذكره كمثال ضربه للناس.. وسبحان الله نكتشف اليوم من خلال الصور دقة عين الذبابة...


قال تعالى: (يَا أَيُّهَا النَّاسُ ضُرِبَ مَثَلٌ فَاسْتَمِعُوا لَهُ إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ لَنْ يَخْلُقُوا ذُبَابًا وَلَوِ اجْتَمَعُوا لَهُ وَإِنْ يَسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئًا لَا يَسْتَنْقِذُوهُ مِنْهُ ضَعُفَ الطَّالِبُ وَالْمَطْلُوبُ (73) مَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ) [الحج: 73-74].. هذه الآية تؤكد وجود معجزة في خلق الذباب.

ولكن المشركين لا يؤمنون بالمعجزات، ولذلك انتقدوا النبي صلى الله عليه وسلم بسبب ذكر بعض أنواع الحشرات في القرآن مثل النمل والبعوض والعنكبوت... فأنزل الله هذه الآية ليتحدى هؤلاء الملحدين، وليعجزهم عن صنع ذبابة.. ولكن هيهات أن يصنعوا خلية واحدة من خلايا الذبابة التي تعد بالملايين...

دعونا نتأمل دقة صنع الخالق عز وجل وكيف صنع عين الذبابة بطريقة هندسية رائعة ... تأملوا دقة صناعة مئات العدسات بدقة تامة .. فعين الذبابة ليست كأعيننا بل هي عين مركبة من مئات العدسات الدقيقة تعمل كلها بصورة منتظمة وبتناسق مبهر.. سبحان الله:













 

ونتذكر قوله تبارك وتعالى: (صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ) [النمل: 88].

ــــــــــــ

بقلم عبد الدائم الكحيل

www.kaheel7.com/ar

المراجع

http://www.flickr.com/photos/opoterser/

 
Share |